أهم الأخبـــار

اتحاد المعلمين يدافع عن دوره ويُعلن عن عودة الاحتجاجات في هذه الحالة!

دافع الأمين العام للاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين سائد ارزيقات عن دور الاتحاد في الدفاع عن حقوق المعلمين وتبنيها ونجاحه في تحقيق العديد من مطالبهم، وذلك في وقت يتعرض فيه الاتحاد لانتقادات من بعض أوساط المعلمين الذين باشروا خطوات احتجاجية في العديد من المواقع بعيدا عن الاتحاد.
ودعا ارزيقات المعلمين الى امهال الاتحاد أسبوعا للحوار الجاري مع الحكومة لتحقيق بعض مطالبهم، وقال خلال برنامج “شد حيلك يا وطن” الذي تقدمه الزميلة ريم العمري، بان وزارة المالية ستحول اليوم الأربعاء 13 مليون شيكل من أصل 47 من مستحقات متراكمة للمعلمين كبدل مراقبة امتحانات وتصحيح خلال السنوات الماضية، وانه سيبدأ صرف هذا المبلغ غدا وخلال الأسبوع المقبل.
واستعرض جملة من القضايا العالقة والمطالب التي يسعى المعلمون لتحقيقها لافتا الى ان هناك قضية جوهرية ومركزية تتمثل برفع طبيعة العمل للمعلمين من 50 إلى 80% موضحا انه تم تشكيل لجنة من أجل أن تكون هناك زيادة حقيقية على الراتب “وهناك بوادر عن قبول زيادة في طبيعية العمل لكن هناك محادثة حول النسبة، ولكن العمل المؤسسي”.
وقال: ” بالنسبة لغلاء المعيشة فإن النسبة المتبقية له هي 4% والتي تبلغ قيمتها من 70 إلى 80 شيكلا ونحن نعمل على الاستعاضة عن هذه النسبة بوضعها على نسب أخرى بما ينصف المعلمين ونتعهد للمعلمين بأن نحصل على النسبة المطلوبة خلال أسبوع، قبل عطلة الفطر السعيد، وفي حال لم تستجب الحكومة فإنه سيكون هناك انقلاب في طاولة الحوار وحديث آخر للاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين”.
وتابع: “تم الاتفاق مع الحكومة على تشكيل لجنة للبحث في طبيعة العمل، على أن تنجز مهامها خلال شهر، وتشكيل لجنة لتحويل العلاوة الإشراقية، وصرف كل العلاوات للمعلمين، وكل هذه الملفات تمت الموافقة عليها في جلسة الحكومة، وفوجئنا بأن يكون حديث الحكومة أنه اتفاق، بل (كان الامر عبارة عن) رؤية لكل الأطراف لإكمال الحوار”.
وأضاف” عندما اكتمل الاتفاق المبدئي رفض الاتحاد التوقيع إلا بعد أن تتحول العلاوة الإشراقية إلى طبيعة عمل وشكلت لجنة من وزارة التربية والحكومة وأقرت تحويل العلاوة الإشراقية بنسبة 15% يوم الثلاثاء الماضي وتم توقيع الاتفاقية هذه مع وزير التربية كأساس من أجل انطلاق البحث في طبيعة العمل”.
وأضاف” بالنسبة لخصم أيام على المعلمين المضربين، فإن الاتحاد تحدث مع وزير التربية والتعليم ورفضنا هذه الخصومات ونطلب من المعلمين إعطاء الحوار مدة أسبوع، وفي حال رفضت الحكومة سيقف الكل في صف المعلمين في سبيل الحصول على حقوقهم”.
وتابع” في حال لم تتخذ الحكومة قرارا أو أن تقوم بالنظر في قضية اضراب المعلمين، “سيكون هناك رد وتصعيد في هذا الموضوع، ويجب أن يأخذ المعلم علاوة مماثلة لكل الفئات، وعندما نعلن عن خطوات احتجاجية فإن الاتحاد لا يسمح أبداً بالمساس بالمعلمين، وخصم يوم عليهم بسبب الإضراب، ومن المهم ان نذكر أنه لا يوجد صداقة بين النقابات والحكومات حيث تسعى دائماً لإضعاف الجسم النقابي”.
وأضاف: “ندعو كل النقابات للجلوس الى طاولة حوار، من أجل أن تكون هناك قوة مشتركة، ومطلوب أن يكون هناك حوار لإعادة النظر في رفع نسبة راتب التقاعد والمطالبة بتعديل قانون التقاعد”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

Notice: ob_end_flush(): failed to send buffer of zlib output compression (0) in /home/paltodayss/public_html/wp-includes/functions.php on line 4609

Notice: ob_end_flush(): failed to send buffer of zlib output compression (0) in /home/paltodayss/public_html/wp-content/plugins/really-simple-ssl/class-mixed-content-fixer.php on line 110